ام ليلى

اهلا بك اخى الزائر من جديد بقلوب ملؤها المحبة
وأفئدة تنبض بالمودة
وكلمات تبحث عن روح الاخوة
نقول لكِ أهلا وسهلا

اهلا بكِ بقلوبنا قبل حروفنا
بكل سعادة وبكل عزة

&&&&&&&&&
ام ليلى

أبدع في مواضيعك .. وأحسِن في ردودك .. وقدم كل مالديك .. ولا يغرك فهمك .. ولا يهينك جهلك .. ولا تنتظر شكر أحد .. بل اشكر الله على هذه النعمة .. ولله الحمد والشكر .. :: انسحابك أو بقاءك لن يؤثر على أحد .. فكن سند نفسك دائماً .. المنتدى للجميع فتصرف كصاحب المنتدى وليس كضيف ثقيل .. لا تقدم المساعدة وأنت تنتظر مقابل لذلك .. الدعاء الصادق يغنيك .. :: عدد مواضيعك ومشاركاتك ليس هو الدليل على نجاحك .. بل مواضيعك المتميزة و أخلاقك الرفيعه ..

لا تتمادى بأخطائكحتى لاتخسر من تحب


دخول

لقد نسيت كلمة السر

المواضيع الأخيرة

» هل ينهار نفق الأزهر؟
الإثنين مارس 10, 2014 6:15 am من طرف ام مريم

» عند موتك ........
الإثنين مارس 10, 2014 2:27 am من طرف ام مريم

» السيسى يلتقى رئيس شركة " أربتك " الإماراتية ويطلق حملة "من أجل شباب مصر" .
الأحد مارس 09, 2014 12:08 pm من طرف ام مريم

» لجنة الانتخابات الرئاسية تبحث مع "التنمية الإدارية" الإعداد للانتخابات
الأحد مارس 09, 2014 12:04 pm من طرف ام مريم

» وزارة التعليم: انتظام الدراسة بمعظم مدارس الجمهورية
الأحد مارس 09, 2014 12:02 pm من طرف ام مريم

» الشاشة الزرقة
الإثنين فبراير 03, 2014 12:39 pm من طرف Spider-Man

» كهف أهل الكهف
الجمعة يناير 31, 2014 8:08 am من طرف ام مريم

» لانجيرى للبيع باسعار هايلة
الجمعة أكتوبر 18, 2013 12:01 am من طرف ام مريم

» ريمستريو....
الأحد مايو 26, 2013 12:35 am من طرف ام مريم

المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 2 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 2 زائر

لا أحد


[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 23 بتاريخ الجمعة أبريل 08, 2011 1:14 pm


    الاهلى يطلب الحماية فى تونس

    شاطر
    avatar
    ام مريم
    الادارة
    الادارة

    عدد المساهمات : 1321
    نقاط : 2898
    تاريخ التسجيل : 24/09/2009
    العمر : 33
    الموقع : http://rishna3am.forumegypt.net/

    الاهلى يطلب الحماية فى تونس

    مُساهمة من طرف ام مريم في الثلاثاء أكتوبر 05, 2010 3:05 am

    الأهلى يشكو الترجى لـ«الكاف».. ويطلب الحماية فى تونس

    ٥/ ١٠/ ٢٠١٠


    النيجيرى إينرامو مهاجم الترجى يحول الكرة برأسه وسط حراسة أحمد السيد ووائل جمعة
    يتقدم مجلس إدارة النادى الأهلى اليوم «الثلاثاء» بشكوى رسمية إلى الاتحاد الأفريقى لكرة القدم «كاف» لإثبات تجاوزات جماهير الترجى التونسى فى مباراة الفريقين أمس الأول وحماية حقوق النادى، ومطالبة الاتحاد الأفريقى بإصدار قرارات عاجلة خلال ٧٢ ساعة لاتخاذ عقوبات رادعة من أجل الحفاظ على بعثة الفريق فى تونس خوفاً من تكرار سيناريو لقاء الشبيبة الجزائرى فى دور المجموعات.

    ومن المقرر أن تغادر بعثة الأهلى إلى تونس فى الثالث عشر من الشهر الجارى برئاسة محمود الخطيب، نائب رئيس النادى. من جهة أخرى، حمل الجهاز الفنى للفريق الكروى الأول بالنادى الحكم الليبى عادل الراعى، الذى أدار مباراته أمس الأول مع الترجى التونسى فى ذهاب الدور قبل النهائى للبطولة الأفريقية مسؤولية، الفوز بفارق هدف واحد فقط بعد تغاضيه عن احتساب ركلتى جزاء صحيحتين خلال شوطى المباراة، وحرمان الفريق من فوز كبير.

    يأتى هذا فى الوقت الذى سادت فيه حالة من الغضب بين لاعبى الأهلى وجهازهم الفنى عقب الفوز بهدفين مقابل هدف على الترجى التونسى، وهو ما وضعهم فى مأزق حرج قبل مواجهة العودة بتونس بعد أسبوعين، خصوصاً أن الترجى يكفيه الفوز ١/صفر ليصعد لنهائى البطولة. وخيّم الصمت والحزن على اللاعبين داخل غرفة الملابس بعد المباراة بسبب سوء النتيجة، وحاول الثنائى حسام غالى وجدو اللذان غابا عن اللقاء تهدئة زملائهما وإخراجهم من الأجواء النفسية السيئة التى سيطرت عليهم.

    وكادت المدرجات تتحول إلى ساحة قتال بين أنصار كل فريق بعدما قامت جماهير الألتراس التونسى بالتعدى على بعض رجال الشرطة وأحدثوا بهم إصابات بالغة، الأمر الذى دفع جماهير الأهلى للرد عليهم وإلقاء الحجارة وتحطيم الكراسى وإلقائها على لاعبى الترجى أثناء خروجهم من الملعب بعد انتهاء المباراة. وحال رجال الأمن دون تعرضهم للإصابة بعدما قاموا بتأمينهم جيداً حتى وصولهم للأتوبيس الذى أقلهم إلى مقر إقامتهم.

    من جانبه، قال حسام البدرى إن الهدف الذى منى به مرمى فريقه جاء من خطأ دفاعى متكرر للاعبيه، وأبدى رضاه عن الأداء الذى قدمه لاعبوه خلال شوطى المباراة، حيث كان بمقدورهم الفوز بعدد كبير من الأهداف لولا سوء التوفيق الذى صادف محمد فضل وبركات. وأشاد المدير الفنى بالمستوى الذى ظهر عليه الليبيرى فرانسيس، مؤكداً أنه كان يعانى أزمة ثقة فقط، لكنه قدم واحدة من أفضل مبارياته. وقال البدرى إن حالة الحزن التى تسيطر على اللاعبين ترجع إلى عدم حسمهم الصعود من القاهرة، ولكن يجب ألا ينسى الجميع أننا فزنا بلقاء الذهاب، ولدينا القدرة بإذن الله على تحقيق نتيجة طيبة فى مباراة العودة والصعود للمباراة النهائية، خصوصاً أن سيد معوض وجدو وحسام غالى سيعودون للفريق فى هذه المباراة.

    وتوجه البدرى بالشكر لمجلس إدارة النادى لمساندته له واللاعبين، ووقوفهم إلى جواره فى أحلك الظروف التى تعرض لها خلال الفترة الأخيرة. وأكد المدير الفنى أنه سيظل يكن كل الحب والتقدير لجماهير الأهلى، سواء كان مديراً فنياً للأهلى أو رحل عن تدريب الفريق، خصوصاً أنه يرتبط معهم بحالة حب ممتدة منذ سنوات.

    من جانبه، أكد علاء ميهوب، المدرب العام، خلال المؤتمر الصحفى الذى أعقب اللقاء أن الحكم الليبى الذى أدار اللقاء ظلم فريقه بتجاهله احتساب أكثر من ضربة جزاء لصالحه، مؤكداً أنه لم يكن فى مستوى المسؤولية. وتساءل ميهوب: كيف يتم تعيين حكم ليبى لإدارة المباراة، وقد سبق للأهلى إخراج فريق الاتحاد الليبى من نفس البطولة!!

    وقال إن اللاعبين قدموا مباراة جيدة جداً أمام الترجى، وأن البدرى تقدم لهم بالشكر داخل غرفة الملابس على المجهود الذى بذلوه طوال المباراة، مؤكداً أن الحظ ساند الترجى بشدة خلال المباراة. وقال: لو أحرز لاعبو الأهلى الفرص التى أتيحت لهم لخرج الفريق فائزاً بالأربعة على الأقل. وأضاف أن الشوط الأول من الدور قبل النهائى قد انتهى فى مصر، ويبقى الشوط الثانى فى تونس، وأن فريقه سيستعد جيداً لحسم التأهل فى تونس والصعود إلى المباراة النهائية لأنه الأحق بالتأهل.

    وأبدى أحمد فتحى، لاعب الفريق، رضاه عن المستوى الذى قدمه خلال مباراة الترجى وكذلك الهدف الذى أحرزه، مؤكداً أن فريقه كان الأفضل من كل الوجوه، ولو استغل كل الفرص التى أتيحت له لخرج فائزاً بنتيجة ثقيلة، لكن حظوظ الفريقين مازالت متساوية للتأهل للمباراة النهائية، وخبرة لاعبى الأهلى سوف يكون لها دور كبير فى التعامل مع مباراة العودة بتونس وتحقيق نتيحة تضمن لنا الوصول للنهائى.

    فيما أكد محمد بركات أن فريقه سيفعلها فى لقاء العودة بتونس، وسيحقق الفوز على الترجى فى عقر داره. وقال: لا تنسوا أننا سبق أن تعادلنا مع النجم الساحلى فى تونس دون أهداف، وخسرنا الكأس فى القاهرة، وأيضاًً فى عام ٢٠٠١ تمكنا من الفوز على الترجى ١/صفر بملعبه فى تونس.

    على الجانب الآخر، أكد فوزى البنزرتى، المدير الفنى للترجى التونسى، أن فرص صعود الفريقين إلى نهائى دورى أبطال أفريقيا متساوية، موضحاً أن عاملى الأرض والجمهور سوف يكون لها دور إلى حد ما فى مباراة العودة بتونس، ولكن الأهلى وبما يضم من لاعبين كبار ودوليين وأصحاب خبرات جيدة فى البطولات الأفريقية يحتاج إلى التعامل معه بحذر فى مباراة العودة بتونس لضمان التأهل إلى النهائى. وأكد ماهر الكنزارى، مدرب الترجى، أن الأهلى كان بالفعل الأفضل خلال المباراة، وكان لاعبوه أكثر جاهزية بينما لم يقدم الترجى مستواه المعروف خلال المباراة بل إنه قدم أسوأ مبارياته فى دورى أبطال أفريقيا.

    وأوضح أنه بالرغم من ذلك فإن الهدف الذى أحرزه الدراجى كان مهماً للحفاظ على حظوظ الفريق فى مباراة العودة. وأضاف: إن الفريق سيلعب لحسم التأهل لصالحه فى مباراة العودة بعد أسبوعين.






      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد أغسطس 19, 2018 7:08 pm